twitter share facebook share الأثنين 08 حزيران 2021 82

دعم المسار الديمقراطي في البلد والذي تعرض للتشكيك بسبب الخروقات التي رافقت العمليات الانتخابية السابقة. ع

أكد رئيس الجمهورية برهم صالح، اليوم الثلاثاء، أن الانتخابات المقبلة مصيرية ومفصلية وتأسيسية ويجب ضمان نزاهتها وعدالتها.

جاء ذلك خلال ترؤس رئيس الجمهورية برهم صالح اجتماعا موسعا حول مراقبة الانتخابات النيابية.

وقال صالح في بيان، تلقته وكالة النبأ، إن "أحد أسباب الاحتقان السياسي في العراق يعود إلى مكامن الخلل في العملية الانتخابية التي فقدت الكثير من شرعيتها أمام المواطن العراقي، وبالتالي فإن الانتخابات المقبلة في تشرين الاول مصيرية ومفصلية وتأسيسية ويجب ضمان نزاهتها وعدالتها".

وأضاف، أن "الانتخابات المقبلة لها أهمية كبرى لأنها تأتي بعد حراك شعبي وإجماع وطني واسع على أن الأوضاع في البلد بحاجة إلى إصلاحات جذرية، كما أنها ستكون اختباراً مهماً للمسار الديمقراطي في البلد ومستقبله".

ولفت إلى أن "إعادة ثقة الناخبين في العملية الانتخابية وضمان المشاركة الواسعة يجب أن تكون أولوية قصوى، لتكون الانتخابات المسار السلمي الحقيقي للتغير وإصلاح الأوضاع العامة، ودعم المسار الديمقراطي في البلد والذي تعرض للتشكيك بسبب الخروقات التي رافقت العمليات الانتخابية السابقة".