الأربعاء 07 كانون الأول , 2017

مجلس بغداد: المالية تتحمل تأخير رواتب المعلمين

حملت لجنة التربية في مجلس محافظة بغداد، اليوم الخميس،  وزارة المالية مسؤولية تأخير رواتب المعلمين، مؤكدةً ان هذا هو الشهر الاخير الذي يحصل فيه مثل هذا الخلل.

وقالت عضو اللجنة غروب العزاوي لوكالة ألنبأ للأخبار، "ان التأخير في تسليم الرواتب للمعلمين تتحمله وزارة المالية بعد ان صرفت اعتماداً مالياً لـ10 اشهر انتهت في تشرين الاول الماضي"، مبينةً ان الوزارة بعد ذلك وافقت على صرف الرواتب من الموازنة التكميلية مما ادى الى حصول تأخير.

وتابعت العزاوي ان "الخلل الثاني تتحمله مديريات التربية حيث كانت لكل واحدة منها موازنة خاصة يمكنها من صرف رواتب منتسبيها"، موضحةً ان الصلاحيات عندما نقلت دمجت مالية جميع تلك المديريات وفي حال وجود اي خطأ في اي مديرية منها فأن المالية توقف صرف الاموال لجميع المديريات، داعية الى ضرورة فصل مالية تلك المديريات كل على حدة واستلام رواتب منتسبيها في حال اكمال جميع الاوليات الخاصة بذلك.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات