الجمعة 02 كانون الأول , 2017

رغم عداءها للمسلمين..تويتر يرفض حذف تغريدات ترامب

بعد أن أثارت مقاطع الفيديو، التي أعاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تغريدها عبر حسابه، جدلا واسعا لما تحمله من معاداة للمسلمين، يبدو أن تويتر لن يتحرك ضد هذه التغريدات.

فخلال يومين، غيّر موقع تويتر تصريحاته بشأن عدم محو هذه التغريدات، قائلا في المرة الأولى على لسان المتحدث باسم تويتر: "إن المنصة قد تسمح في بعض الأحيان بعرض محتوى جدلي قد يستهوي المغردين، ومحوُه بالتالي سيكون خرقا لقواعد تويتر".

ولكن في اليوم التالي، قال الرئيس التنفيذي لتويتر، جاك دورسي، إن الشركة قد تكون قدمت الأسباب الخطأ، وغرد الحساب الخاص بالمساعدة عبر تويتر بالقول إن "هذه المقاطع موجودة لأنها جذابة أو تستهوي الناس، ولكنها لا زالت متاحة عبر تويتر استنادا إلى سياسة الإعلام لدينا".

ولم يحدد الحساب أي جزء من سياسة الإعلام تم الارتكاز عليها، كما رفض مسؤولون في الشركة التعقيب عما إذا كانت مقاطع الفيديو هذه تخرق سياسة منع الكراهية في تويتر.

وتحتوي مقاطع الفيديو هذا على صور مناهضة للمسلمين بشكل خاص، وهو ما أثار الانتقادات الواسعة بين المغردين حول جدوى إعادة تغريد الرئيس الأمريكي لها. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات