الخميس 13 تشرين الاول , 2017

القوات المشتركة تكسر سواتر وضعتها البيشمركة حول كركوك وتتمركز في تازة والبشير

أكد مصدر امني ان القوات المشتركة كسرت سواتر وضعتها البيشمركة حول كركوك وتمركزت في قريتي تازة والبشير عقب قيام المسلحين الاكراد بإنزال اعلامها منها.

وذكرت وكالة سبوتنيك الروسية للأنباء اليوم ان القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي وجه بإيقاف بدخول القوات العراقية الى كركوك لمدة 48 ساعة.

وقالت الوكالة في خبر عاجل "ان رئيس الوزراء العراقي حيدرالعبادي امر بإيقاف دخول القوات الاتحادية إلى كركوك لمدة 48 ساعة بعد أن أنزلت قوات البيشمركة الأعلام الكردية وأخلت ثكناتها في قريتي تازة والبشير".

وذكر مصدر من داخل كركوك لوكالة النبأ للأخبار ان "إعدادا كبيرة من البيشمركة تخلت عن مواضعها وعتادها في أطراف كركوك وهربت إعداد منهم من داخل المدينة بينما تستعد الآلاف من قوات الجيش والاتحادية ومكافحة الإرهاب والحشد الشعبي للدخول إلى قاعدة كيوان ومبنى المحافظة بعد 48 ساعة حددها رئيس الوزراء حتى تنسحب البيشمركة إلى الخط الأزرق (حدود ماقبل 2003 )".

وذكر مجلس امن كردستان، اليوم الجمعة، ان الجيش العراقي، وقوات الحشد الشعبي قاما، "بتحشيد عسكري" قرب مدينة كركوك وطوز خورماتو، فيما بين ان قوات الحشد بدأت بالتحرك.

وقال المجلس في بيان، "تأكد لنا أن الجيش العراقي، وقوات الحشد الشعبي، قاما بإرسال تعزيزات عسكرية بالدبابات والمدافع وغيرها من الأسلحة الثقيلة، صوب بلدة البشير، وقضاء طوز خورماتو، جنوبي كركوك".

وأوضح البيان أن "سبب التحشيد هو محاولة الاستيلاء على ما يقع تحت سيطرة البيشمركة من آبار للنفط، ومطارات وقواعد عسكرية". بحسب البيان. 

ولفت البيان أن "هناك 3 كيلومترات فقط تفصل بين الجيش العراقي، والحشد الشعبي من جهة، وقوات البيشمركة من جهة أخرى". انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات