الأثنين 10 تشرين الاول , 2017

رئيس كتالونيا يصل البرلمان لاعلان الانفصال والسلطات تفرض طوق امني

ضربت السلطات الإسبانية طوقا أمنيا مشددًا حول المباني العامة وبرلمان إقليم كتالونيا في برشلونة، حيث يتوقع أن يجري إعلان الاستقلال مساء اليوم الثلاثاء ( 10 تشرين الأول/ أكتوبر 2017 ).

كما ذكر مصدر بالشرطة، اليوم الثلاثاء أن الحكومة الإسبانية تعزز الأمن في المطارات ومحطات السكك الحديدية في إقليم كتالونيا قبيل اجتماع قد يعلن فيه زعيم الإقليم الاستقلال عن مدريد.

ووصل رئيس كتالونيا الى البرلمان استعداداً لإلقاء خطاب مصير الإقليم بحسب ما ذكرت قناة "فرانس 24".

ومن المقرر أن يلقي رئيس كتالونيا كارلس بودجمون خطابا أمام برلمان الإقليم في الساعة 1600 بتوقيت غرينتش.

ولفتت مصادر صحافية الى أن رئيس كاتالونيا كارليس بويغديمونت لم يكشف عن الرسالة المحددة التي سيوجهها في الساعة السادسة مساء، لكن السياسيين المؤيدين للانفصال قالوا إنهم يتوقعون إعلانا يستند إلى نتائج استفتاء الاستقلال المتنازع عليه الذي أجري في الأول من تشرين الأول/ أكتوبر الجاري.

وأعلن المؤيدون للاستقلال الانتصار في الانتخابات، تلاه احتجاجات جماهيرية لسكان الإقليم الذين أغضبتهم ممارسات الشرطة.

فيما نظم رافضون للانفصال مسيرات تطالب بالحفاظ على وحدة البلاد وإسقاط مشروع انفصال الإقليم. انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات