الأثنين 12 ايلول , 2017

مسؤول: إرما دمر ربع المنازل على جزر فلوريدا

أعلن رئيس وكالة إدارة الأحوال الطارئة الأميركية بروك لونغ الثلاثاء أن الإعصار إرما دمر ربع المنازل في جزر فلوريدا كيز حين ضرب الولايات المتحدة وكان من الفئة الرابعة.

وقال لونغ خلال مؤتمر صحافي إن "بعض التقديرات الأولية- ولهذا السبب طلبنا من السكان إخلاء منازلهم- تشير إلى أن 25 بالمئة من المنازل في كيز دمرت فيما لحقت أضرار بـ60 في المئة منها" مضيفا أن "كل منزل تقريبا في كيز تضرر بشكل أو بآخر".

وسمحت سلطات ولاية فلوريدا الثلاثاء لبعض السكان بالعودة إلى منازلهم، وأعادت فتح عدد من المطارات بعد أن اجتاحت الرياح والأمواج العاتية للإعصار إرما أرجاء الولاية مما دفع ستة ملايين ونصف المليون شخص إلى إخلاء منازلهم.

وتراجعت قوة إرما، أحد أقوى الأعاصير المسجلة على الإطلاق في المحيط الأطلسي، ليتحول إلى منخفض مداري الاثنين على أن يتلاشى تماما على الأرجح ليل الثلاثاء، وفق ما قال مركز الأعاصير الوطني.

وأبلغت السلطات المحلية حوالي 90 ألفا من سكان ميامي بيتش ومن بعض مناطق فلوريدا كيز بإمكانية العودة إلى منازلهم لكنها نبهتهم إلى أن البقاء هناك لن يكون قرارا حكيما.

وبعد نشره الدمار في عدد من الجزر الكاريبية وقتله حوالي 40 شخصا، تسبب إرما بفيضانات في أجزاء من فلوريدا حيث تأكد وقوع قتيل واحد حتى الآن لكن مسؤولا محليا قال إن هناك المزيد من القتلى.

واستعادت أهم المطارات في فلوريدا، والتي علقت رحلاتها جراء الإعصار، نشاطها بشكل محدود الثلاثاء بينها مطار ميامي الدولي أحد أكثر المطارات الأميركية ازدحاما بعد أن اضطر خلال اليومين السابقين إلى إلغاء آلاف الرحلات.

لكن ما زال حجم الأضرار في فلوريدا والولايات المجاورة أقل بكثير مقارنة بتلك التي تسبب بها الإعصار وهو في أوج قوته عند الدرجة الخامسة التي يندر تسجيلها لدى اجتياحه أجزاء من الكاريبي.

وانتقل مركز العاصفة إرما الى ألاباما الثلاثاء وسيتوجه إلى غرب تينيسي ليلا برياح تبلغ سرعتها القصوى حوالي 40 كيلومترا في الساعة.

ويرجح رفع الكثير من أوامر الإخلاء الثلاثاء. وقال عمدة ميامي بيتش فيليب ليفين إنه سيسمح للسكان بالعودة إلى منازلهم بدءا من الساعة الثامنة صباحا. انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات