الأحد 11 ايلول , 2017

الأمم المتحدة: مسلمو الروهينغا يتعرضون لتطهير عرقي

اعتبرت المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان الاثنين أن أقلية الروهينغا في بورما تتعرض لعملية "تطهير عرقي"، ورغم أن مجلس حقوق الإنسان شكل "بعثة دولية مستقلة" للتحقيق في العنف الذي تتعرض إليه هذه الأقلية إلا أن السلطات البورمية رفضت دخولها إلى أراضيها.

قال المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان زيد رعد الحسين الاثنين إن معاملة أقلية الروهينغا المسلمة في بورما تشكل "نموذجا كلاسيكيا (لعملية) تطهير عرقي".

وقال المفوض السامي في افتتاح الدورة السادسة والثلاثين لمفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنيف "بما أن بورما رفضت دخول المحققين (التابعين للأمم المتحدة) المتخصصين في حقوق الإنسان، لا يمكن إنجاز تقييم الوضع الحالي بشكل كامل، لكن الوضع يبدو نموذجا كلاسيكيا لتطهير عرقي".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات