السبت 25 حزيران , 2017

مقتل عشرة اشخاص واصابة ثلاثين بانفجار سيارة مفخخة في ادلب شمال سوريا

-قال المرصد السوري المعارض لحقوق الإنسان إن انفجار سيارة ملغومة قتل عشرة أشخاص في محافظة إدلب الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة وابرزها جناح القاعدة في سوريا جبهة النصرة.

وأضاف المرصد أن الهجوم وقع في سوق في بلدة الدانا في شمال محافظة إدلب قرب الحدود مع تركيا.

وقال إن ثلاثة أشخاص دون سن الثامنة عشرة من بين القتلى كما تسبب الانفجار في إصابة 30 شخصا على الأقل. وأشار المرصد إلى أن انفجارا آخر في ذات المدينة بعد منتصف ليل يوم الجمعة قتل شخصين.

ومنذ بداية العام الجاري وقعت معارك بين جماعات في المعارضة المسلحة في محافظة إدلب بين الحين والآخر. كما اتهم مسلحون في المعارضة تنظيم داعش بتنفيذ هجمات في المنطقة.

ومحافظة إدلب معقل كبير لمسلحي المعارضة وتقع على الحدود مع تركيا أحد الداعمين الرئيسيين لهم.

وانتقل عدد كبير من مسلحي المعارضة مع أقاربهم إلى إدلب وفقا لاتفاقات باستسلام جيوب كانت خاضعة لسيطرة المعارضة في مناطق أخرى من البلاد.

وأبدت الأمم المتحدة ووكالات إغاثة قلقها من الأوضاع الإنسانية في إدلب التي يعيش فيها عدد كبير من الناس في ظروف متردية ويواجهون وحشية الجماعات المسلحة المتطرفة. انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات