الأحد 09 كانون الثاني , 2017

وزارة العمل: غدا الثلاثاء ستنطلق اعانة الحماية الاجتماعية لاكثر من 184 ألف مستفيد

اعلنت وزارة العمل والشؤون الاجتماعية انها ستطلق غدا الثلاثاء اعانة الحماية الاجتماعية لاكثر من 184 ألف مستفيد اغلقت بطاقاتهم في الدفعة الرابعة لعام 2016 في بغداد والمحافظات.

وقال المتحدث باسم وزارة العمل عمار منعم ان الوزارة اطلقت الاعانة الاجتماعية للمستفيدين الذين اغلقت بطاقاتهم في الدفعة الرابعة لعام 2016 لفئتي النساء والرجال بواقع (184390) مستفيدا ، مشيرا الى ان الوزارة ستطلق اعانات هؤلاء المستفيدين وفق السلم القديم للاعانة كونهم مشمولين بالحماية الاجتماعية بحسب القانون القديم.

واضاف ان الوزارة تعمل على تحويل المستفيدين السابقين الى قانون الحماية الاجتماعية الجديد من خلال شمولهم بالبحث الاجتماعي وتحليل بياناتهم من قبل وزارة التخطيط حسب مستوى خط الفقر الذي اعتمده القانون الجديد في استهداف الاسر الفقيرة.

وعزا منعم توقف الاعانة الاجتماعية عن اكثر من 184 ألف مستفيد في الدفعة الرابعة لعدم تمكن الباحث الاجتماعي من زيارتهم نظرا لعدم تحديث بياناتهم او لوجود عناوين مغايرة للمستفيدين ، مشيرا الى ان الوزارة اطلقت الاعانة لهم وفق السلم القديم بعد تحديث بياناتهم ومن ثم يزورهم الباحث الاجتماعي لغرض تدوين بياناتهم وارسالها الى الادارة العامة لستراتيجية التخفيف من الفقر في وزارة التخطيط بغية تحليلها حسب بيانات خط الفقر.

وأكد انه بامكان المستفيدين الذين اطلقت الاعانة لهم مراجعة مراكز الصرف الالي لاستلام مستحقاتهم عن طريق البطاقة الذكية ابتداء من يوم غد الثلاثاء الموافق 10/1/2016 .

يذكر ان وزارة العمل والشؤون الاجتماعية اطلقت الدفعة الخامسة من اعانة الحماية الاجتماعية للعام 2016 وفقا للسلم الجديد للاعانة ، في حين تم استبعاد (220 ألفا ) من الرجال والنساء في بغداد والمحافظات وذلك وفقا لنتائج وزارة التخطيط التي تؤكد بانهم فوق مستوى خط الفقر ، في مقابل ذلك تم شمول (100) ألف اسرة ضمن آلية الشمول الجديد لعام 2016 ليحلوا محل المستبعدين بحسب قرار مجلس الوزراء رقم (312) في 1-11-2016 الذي ينص على استبعاد المستفيدين غير المستحقين للاعانة وتوجيهها الى الفقراء.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات

التعليقات
عراقية
العراق غير العظيم
2017-1-12
حسبي الله ونعم الوكيل