الأربعاء 05 كانون الثاني , 2017

مجلس بغداد: قائد عمليات بغداد يتحمل مسؤولية الخروقات الامنية الاخيرة

طالب عضو مجلس محافظة بغداد احمد المالكي رئاسة المجلس بعقد جلسته لمناقشة التدهور الامني بعد الخروقات الامنية والتفجيرات التي ضربت مدن العاصمة، محملا قائد عمليات بغداد اللواء الركن جليل الربيعي مسؤولية الانفجارات الاخيرة.

وقال المالكي في تصريح لـوكالة "النبأ الاخبار"، ان "ما حدث في الاونة الاخيرة من خروقات امنية وهجمات ارهابية في العاصمة بغداد يتحملها قائد العمليات اللواء الكرن جليل الربيعي بصفته مسؤول الاول عن امن العاصمة".

واضاف ان " مجلس بغداد مطالب اليوم بعقد جلسته لمناقشة تدهور الامني في الاونة الاخيرة من الخروقات الامنية والهجمات الارهابية استهدفت المدنيين الابرياء"، لافتا الى ان "بعض اعضاء مجلس بغداد اصبحوا اليوم بعيدين عن المواطن يركزون فقط على استجواب المحافظ لاغراض حزبينة".

واكد المالكي ان "الانفجارات التي ضربت عدد من مناطق العاصمة بغداد يؤكد ان هناك مؤشر خطير يؤثر على امن واستقرار العاصمة"، داعيا بالوقت ذاته القوات الامنية باخذ الحيره والحذر وتعزيز الجهد الاستخباراتي لحماية المواطن.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات